منتدي الحصريات

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


Home Of Exclusives
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 العلم و التقدم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ENG\ALi
عضو جديد
avatar

ذكر
الدلو القط
عدد المساهمات : 1
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 03/03/2011
النقاط : 2643
نقاط التقييم : 0

مُساهمةموضوع: العلم و التقدم    الأربعاء مارس 09, 2011 10:39 pm

بماذا تتقدم المجتمعات ؟

جلسنا نتحدث حول أهم عوامل التقدم فى المجتمعات . قال أحدنا : إنه العلم ولا شئ سواه ، فكلما أخذ المجتمع به ، وتعمق فيه ، ونشره بين أبنائه ، وطبق مناهجه على قضاياه نجح فى حل مشكلاته ، وحقق أفضل معدلات التنمية على كافة المستويات.

وقال الثانى : إن العلم بدون العمل لا يساوى شيئاً . فلابد من بذل الجهد ، وضخ العرق لإقامة الأبنية ، وشق الترع ، وتمهيد الطرق ، وإقامة الكبارى ، ومدّ الأنفاق ، وفلاحة الأرض ، وتشغيل المصانع . .

أما الثالث فقال : لكن العلم وحده لا يكفى ، كما أن العمل وحده لا يكفى ، بل إن الإثنين لا قيمه لهما إذا لم يتحصن الإنسان بالدين ، الذى يربطه بخالق الكون ، ويحدد له مصيره وغايته ، والهدف الأساسى من وجوده ، لأن هناك فرقاً كبيراً جداً بين المجتمع الإنسانى وبين مجتمع النمل أو النحل مثلاً ، فهذه المجتمعات تعمل طوال الوقت ، وبإتقان شديد ، لكنها مجتمعات آلية أو ميكانيكية ، بمعنى أنها تسير على وتيرة واحدة ، منذ نشأت وحتى اليوم ، وستظل كذلك للأبد . أما المجتمع الإنسانى فإنه يتطور باستمرار ، وهذا التطور مرتبط دائماً باقترابه أو ابتعاده عن الله .

وقال الرابع : الدين بالفعل عامل أساسى ، وهو دافع للتضامن من أجل العمل المشترك لإقامة مجتمع فاضل . لكن الأخطاء التى تحدث فى هذا الميدان تأتى من عدم الفهم الصحيح له ، وأحياناً من الفهم غير المتكامل . وكم شهد العالم من خلافات ، وعانى من صراع فرق الناس إلى أحزاب وشيع ، وأدى أحياناً إلى قتال وقتل - وهذا بالطبع ما لم يدع إليه أى دين من الأديان .

وهنا قال الخامس : فى رأيى أنه لابد من توافر روح وطنية تجمع الناس على هدف واحد ، وهو ما يطلق عليه البعض المشروع القومى الذى يعتبر إطاراً يضم كلاً من الحكومة والشعب ، ويتفاعل فيه الجميع من أجل تحقيق مجموعة متكاملة من الأهداف ، يتم من أجلها التضحية بالمصلحة الخاصة للفرد فى سبيل تحقيق المصلحة العامة للجميع . ومن المؤكد أن هذه الروح هى التى بنت المجتمعات القوية ، وأقامت الحضارات الكبيرة .

وكان يسمعنا صديق أكبر مناً سناً وخبرة فقال : لقد تحدث كل واحد منكم عن عامل معين ، وأنا أقول لكم : لماذا لا تكون هذه العوامل كلها مجتمعة هى التى تحقق التقدم المنشود للمجتمع ؟ قلنا له : لا شئ يمنع من ذلك ، لكن كلاً منا حاول من وجهة نظره الخاصة أن يركز على عامل معين يرى أنه هو الدافع الأكثر فعالية ، والأقوى تأثيراً . .

فقال : حسناً لكن ينبغى ألا تغفلوا عن أمر هام ، هو أن المجتمع الذى يرغب فى التقدم ينبغى أن يتوافر فيه قدر كبير من الذكاء ، والحيوية، والرغبة الحقيقية فى تحسين وسائل الحياة ، والارتقاء بالبيئة المحيطة به . كذلك ينبغى لهذا المجتمع أن يشجع طاقة الخيال ، التى ينمو فيها الإبداع والابتكار من أجل تحقيق نماذج جديدة ، وأنماط مستحدثة ، وهذا ما يتيح له أن يسبق أمثاله من المجتمعات التقليدية ، وينطلق على الدوام لآفاق غير مطروحة .

وانفضت الجلسة على أمل أن تكون لدينا كل هذه العوامل ، أو معظمها ، خاصة وأن مصر كانت دائماً موئلاً للحضارات ، ونصيرة للتقدم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العلم و التقدم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الحصريات :: المنتديات العلمية :: المنتدى الفلسفى-
انتقل الى: